أكاديمية الديكور

تاريخ قسم الديكور العريق مع تأسيس كلية الفنون الجميلة المصرية منذ عام 1908

تاريخ قسم الديكور بكلية الفنون الجميلة المصرية بالقاهرة هو الأقدم و الأعرق علي مستوي الوطن العربي، حيث مرت الكلية و القسم بمراحل تطور متعاقبة وصولا إلي الشكل المتعارف علية حاليا.

تاريخ كلية الفنون الجميلة المصرية :

في عام 1908 أنشئت مدرسة الفنون الجميلة المصرية بشارع درب الجماميز، ثم تم نقلها إلى الدرب الجديد بميدان السيدة زينب.

في عام 1927 أنشات وزارة المعارف العمومية المدرسة التحضيرية للفنون الجميلة قبل إلغاء مدرسة الفنون الجميلة المصرية بالسيدة زينب.

فى عام 1928 دخلت مدرسة الفنون الجميلة مرحلة جديدة عندما بدأ تمصيرها واصبحت مدرسة عليا (مدرسة الفنون العليا)، ثم تم تغير اسمها الى المدرسة العليا للفنون الجميلة و لم يقبل بها إلا من اتم الدراسة بنجاح فى المدرسة التحضيرية .

فى عام 1936 أضيفت سنة إعدادية لسنوات الدراسة الأربع بعد إلغاء نظام المدرسة التحضيرية فأصبحت مدة الدراسة خمس سنوات.

حدد القبول بالمدرسة للحاصلين على شهادة إتمام الدراسة الثانوية ( شهادة الكفاءة لأقسام الفنون وشهادة البكالوريا لقسم العمارة ) وذلك بعد إجتياز امتحان دقيق للقدرات.

فى عام 1935 نقلت المدرسة الى مكانها الحالى في الزمالك بالقاهرة، و بعد قيام ثورة 23 يوليو 1952 عدل اسمها الى كلية الفنون الجميلة.

في عام 1961 تم ضم كلية الفنون الجميلة إلي وزارة التعليم العالى.

في عام 1975 تم ضم كلية الفنون الجميلة لتصبح إحدي كليات جامعة حلوان العريقة.

تاريخ قسم الديكور :

فى عام 1931 تم إنشاء قسم الفنون الزخرفية برئاسة المصمم الفرنسى موريس بوارى، و هو الأعرق في الوطن العربي.

يهدف القسم إلي السمو بالحس الجمالى لدى الفرد، و الإرتفاع بمستوى التذوق الجمالى فى المجتمع المصري.

فى عام 1975 انضمت الكلية إلى جامعة حلوان و تغير اسم القسم ليصبح قسم الديكور.

يتفرع قسم الديكور إلى شعبتين، و هما شعبة “العمارة الداخلية” و شعبة “الفنون التعبيرية”. لمعرفة الفارق بينهما يمكن الإطلاع علي موضوع قسم الديكور في كلية الفنون الجميلة و الفارق بين دراسة العمارة الداخلية و الفنون التعبيرية

في عام 1968 بدأت الدراسات العليا في قسم الديكور عام.

فى عام 1972 تمت مناقشة أول رسالة ماجستير للفنانة زينب السجينى، و موضوعها “قيم التكوين الجمالى فى التصوير المصرى القديم”.

فى عام 1982 تمت مناقشة أول رسالة دكتوراه للدكتور سعيد عشماوى، و موضوعها “اللدائن و مدى ملاءمتها لتطوير الأشكال المتعددة فى العمارة الداخلية”.

لمعرفة المزيد من المعلومات عن تاريخ قسم الديكور و كلية الفنون الجميلة يمكنك زيارة المواقع التالية:

مقالات ذات صلة

اترك رد